الاثنين، 28 سبتمبر، 2009

مذكرات مريض نفسي "22"


ألصق وجهك بنافذة ...


قرّبه أكثر لتحس بوجهك يتحد بها ...




تلك النوافذ المشرعة للسماء ...
لا تنتظرك لتنظر منها ..




يكفي بأنها موجودة تراقبك انتَ و السماء ...

أقترب أكثر و أكثر و أكثر ....

من الآن في الآخر ؟؟

لا تحسب الأشياء تنتهي بعد ابتعادنا ..
بعد رحيلك يبقى عبق انفاسك عالقاً بها ....


لا تكترث بالألم ...


فأنتَ الآن نافذة ..!

هناك 6 تعليقات:

عندما يرحل السنونو يقول...

لا أظن ان هناك مريض نفسي
فالحكاية كلها محض كذبة

فالعاقل عاقل عندما يجن غيره
والمجنون ليس سوى مدعٍ سيأتي يوم ويُكشف ادعاءه

أما بشأن نافذتك الزجاجية
فكل ما تحتاجينه هو منديل من الورق تمسحين بها آثار الماضي من على جدار ذاكرتك

لا تكوني عاقلة أبداً

هكذا هم " مواليد العذراء "
مجرد مرضى نفسيين!


كوني بخير

http://sononoo.blogspot.com/2009/09/blog-post_29.html

بسنت يقول...

اعتقد كثيرا بالتصاق الاشياء ببعهضها تتبادل ارواحها وتختلط وتنقسم

ولكن هنا هو نفس واثر على الزجاج
ان تصير نافذه وربما مغلقه شئ معقد بعض الشئ

كلماتك جميله
دمتى بخير

عندما يرحل السنونو يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
amey يقول...

مممـ أعتذر إذ أتأخر في الأطلاع على التعليقات
ولكن تأخري لا يعني بأني أحذفها

أتمنى لك الخير ذاته و أشكر لك متابعتك لي


:)


أشكرك بجد بسنت أيضاّ :)

syriangavroche يقول...

هو نافذة تشرف على العالم.. العالم الجميل


تحية :)

عندما يرحل السنونو يقول...

بدأت أفتقدك

كوني بخير